عالم إحسان البغدادي

في زمن العبث نسجت عالما من ورق صرت أدون فيه أفراحي و الامي لأخرج من صمتي و أشيع جنازة غربتي

Thursday, December 07, 2006

مستغانميات



مقتطفات من الكتابة في زمن العري
لأحلام مستغانمي

إهداء : الى العزيزة مريم

انفجري يا خارطة العالم المنهار
انسفي التضاريس الملكية ، و حطمي كراسي الكارتون المستورد
افتحي أبواب المحتشدات و السجون
دعي الجموع الجائعة تشبع
ودعي الفقراء يملأون جيوبهم شمسا
ابعدي العملاء عن مسيرة المتمردين
فأقدام الأقزام لم تخلق لتواكب التوار
طويلة ليالي المواسم
مظلمة ساعات هذه الأيام
و نحن لسنا بالأموات و لسنا بالأحياء
الموت و الحياة تامر علينا
تحركي و اجعلينا نموت أو نحي بزلزال
انسفي الحدود و الجمارك ، و لتحترق تأشيرات الدخول و الخروج

***********************
من مرفأ الأيام
مسيرة الأقزام

ما أتفه الحياة
إذ يحمل الأحياء ميتا...أعظم من مساحة الوجود
للمرة العشرين بعد الألف
أصلب في الظهيرة
و تخرج الأقزام في مدينتي
و تحمل فوق رأسها
ظفيرة ...ظفيرة
تهتف في جنازتي
لتدفن الشاعرة الصغيرة
و لتقطع الضفيرة الأخيرة
للمرة العشرين بعد الألف
أموت قبل موتي
في موطن المدافن الكبيرة

0 Comments:

Post a Comment

<< Home